Skip to main content

الرؤيا:

يتوقف نجاح عمل المشافي، إلى حدّ كبير، على توافر إدارات ناجحة تعي دور المشافي في خدمة المجتمع، وما يتطلبه هذا الدور من قرارات حكيمة وإجراءات صحيحة، تؤمن للمشافي عوامل النجاح والاستمرارية والتطور، للتمكن من القيام بما هو مأمول منها على الوجه الأكمل. وانطلاقاً من ذلك ترى كليّة إدارة المشافي، في جامعة الأندلس الخاصّة للعلوم الطبيّة، أنّ إعداد الكفاءات المتميزة من مديري المشافي، خدمة للمجتمع، وتلبية لحاجة ملحّة من  حاجاته، فهي تتطلع لإعداد تلك الكفاءات بأحدث الاختصاصات، ولمواكبة الاتجاهات العالمية الحديثة في تفعيل دور المدير في منظومة الرعاية الصحية.

 

الرسالة:

تسعى كلية إدارة المشافي إلى إعداد كوادر إدارية صحية تتمتع بكفاءات عالية، تؤهلها للنجاح بالمهمات التي قد تناط بها، وذلك لتغطية احتياجات سورية، والبلاد العربية، في هذا المجال الذي يعاني نقصاً واضحاً في هذه الكوادر. وفي سبيل ذلك، سترتبط الكلية بعلاقات عمل أكاديمية، مع عدد من المشافي والمؤسسات الصحية المتخصصة، بغية إلحاق الطلبة ببرامج التدريب الميداني. ولكي تحقق الكليّة رسالتها على النحو الأمثل، تسعى إلى تطوير التخصص عن طريق المراجعة المستمرة للخطط الدراسية، بما يتناسب مع التغيرات الحديثة في هذا المجال، وخاصة تطبيقات الحاسوب في مجال الإدارة الصحية، والتعليم المحوسب. وكذلك تعزيز المكتبة بالمعارف والعلوم الجديدة. كما تتطلع إلى إنشاء برنامج دراسات عليا لمنح درجة الماجستير و الدكتوراه في مجال إدارة المشافي.

 

الأهداف:

  • رفد المجتمعين؛ السوريّ والعربي، بالمديرين المتخصصين في مجال إدارة المشافي.
  • تشجيع أعضاء هيئة التدريس لإجراء البحوث والدراسات الهادفة لمواجهة التحديات والعقبات التي تواجه هذا القطاع.
  • إعداد وتنفيذ برامج التدريب العملي الميداني لطلبة الكلية؛ لصقل معارفهم ومهاراتهم، ولإقامة العلاقات مع المؤسسات المتخصصة محليًا وعربيًا.
  • إعداد وتنفيذ برامج الدورات التدريبية المتخصصة للعاملين في المجالات الصحية؛ لإثراء معارفهم وصقل مهاراتهم.
  • الإسهام في إعداد وتنفيذ الخطط التنموية المحلية، والإقليمية، الهادفة إلى تطوير قطاع الصحة.
  • الإسهام في تحسين نوعية الخدمات الصحية المقدمة من قبل المؤسسات المتخصصة محليًا وعربيًا.
  • صقل المسلكيات المهنية والاجتماعية للطلبة عن طريق التوجيه التربوي و المسلكي الفعّال.

 

وسائل تحقيق الأهداف:

  • وضع الخطط والبرامج الدراسية، وتحديثها بما يتلاءم مع التطورات والتغيرات المعاصرة في مجال إدارة المشافي.
  • العمل على التطوير المستمر لمعارف أعضاء هيئة التدريس ومهاراتهم، عن طريق الدورات التدريبية المتخصصة في مجالات التأهيل التربوي، واستخدامات الحاسوب وتطبيقاته المختلفة.
  • إقامة الروابط والعلاقات المتميزة مع المؤسسات الصحية محليًا وعربيًا، للاستفادة منها كمواقع للتدريب الميداني، وإجراء البحوث والدراسات، وتوظيف الخريجين.
  • استخدام التقنيات والوسائل الحديثة في التدريس والتدريب.
  • إدخال التطبيقات الحاسوبية المعاصرة في الخطط الدراسية، ومناهج المواد الدراسية المختلفة، وتحديثها باستمرار.

 

أهداف الخطة الدراسية:

إن الخطة الموضوعة تهدف إلى إغناء معارف طلاب إدارة المشافي بما من شأنه أن يحقق لهم النجاح في مهماتهم المأمولة، وهي معارف يمكن جعلها في ثلاثة محاور أساسية؛ علمي، وإنساني، وتقني:

الأول: يتيح للخريج اكتساب المعارف التي تساعده على تعرّف البيئة التي سيعمل بها، ولاسيما في المجالات التالية :

  • السياسات الصحية.
  • التنظيمات الصحية والاجتماعية.
  • الإطار الأخلاقي والمؤسساتي والقانوني الناظم للعمل.
  • النشاطات الطبية والعلاجية.
  • حقوق وتطلعات مستخدمي المؤسسات الصحية.
  • النظم الصحية العالمية.

الثاني: يتيح للخريج اكتساب المعارف التي تعينه على قيادة المستشفى وإدارتها، من مثل :

  • إعداد و وضع خطة المستشفى.
  • إنتاج ومعالجة المعلومات.
  • إدارة وترشيد الموارد البشرية، والمالية، والخدمية، والتقنية، في المستشفى.
  • تعرّف طرائق التقويم، والمراقبة، ومعايير الجودة، والاعتمادية، وتطبيقها.

الثالث: يتيح للخريج اكتساب المعارف التي تعينه على تعلّم المهارات الإدارية، وعلى تطوير مهارته الذاتيّة، بالقيام بالأعمال الآتية:

  • التنظيم.
  • التحفيز وتعبئة الإمكانيات.
  • التفاوض.
  • إدارة الصراعات.
  • اتخاذ القرارات.
  • الاتصالات.

 الوظائف / فرص العمل المتاحة للخريجين:

  • وزارات الصحة ومؤسساتها ودوائرها المختلفة.
  • المجالات الإدارية والمالية في المشافي العامة والخاصة.
  • قطاع التأمينات الصحية وإداراته وهيئاته المختلفة.
  • مجمعات المراكز والعيادات الطبية الشاملة.
  • مشاريع وبرامج الصحة العامة.
  • المنظمات والهيئات الدولية والإقليمية المتخصصة في المجالات الصحية كمنظمة الصحة العالمية، اليونيسيف، ومنظمات الهلال والصليب الأحمر ...... الخ.